استقبل الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، السفير الإسباني في القاهرة، لبحث سبل التعاون الزراعي المشترك بين البلدين.

وقال فايد إنه تم خلال الاجتماع مناقشة سبل فتح مجالات واسعة للاستثمار الزراعي الإسباني في مصر، فضلًا عن مشاركة الجانب الإسباني في مشروعات التنمية الزراعية الشاملة والمستدامة في سيناء، وذلك ضمن خطة الحكومة لتنميتها.

وأوضح وزير الزراعة أنه تم أيضًا الإشارة إلى أهمية التركيز في مجالات الاستثمار الزراعي على مشروعات الصوب الزراعية التكنولوجية والمتطورة، ذات التقنيات العالية، فضلًا عن التعاون في تنفيذ مشروعات تنمية الثروة الحيوانية والصناعات المرتبطة بها.

وأشار فايد إلى جولته الأوروبية الأخيرة التي شملت المجر وهولندا وإسبانيا للتعرف على التجارب الأوروبية في مجالات الصوب الزراعية، وإمكانية الاستفادة منها وتطبيقها في مصر، لافتًا إلى أن هناك مشروعا لإنشاء 100 ألف صوبة في مصر، تشرف عليه الهيئة العربية للتصنيع، وسيتم تطبيق عدد من النماذج الحديثة بها.