قال المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة إن لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع أعضاء منتدى رجال الأعمال المصرى الهندى اتسم بالإيجابية، لافتا الى أن الرئيس السيسي كان صريحا جدا عندما تحدث عن بيئة الإستثمار في مصر أمام المستثمرين الهنود.

وأضاف وزير الصناعة والتجارة ـ في تصريحات للصحفيين بنيودلهي - إن مصر تسعى الى زيادة الإستثمارات الهندية في قطاعين هامين هما صناعة مكونات السيارات والغزل والنسيج ، والإستفادة من الخبرة الهندية في هذين القطاعين.

وأشار الى أن مصر والهند تسعيان الى زيادة حجم التبادل التجاري الذي بلغ حوالي 5 مليارات دولار عام 2014 ، و8ر3 مليار دولار عام 2015 ، لافتا الى أن وزارة الصناعة والتجارة حريصة على ازالة كافة العقبات التى تجابه الإستثمارات الهندية فى مصر.

وقال قابيل إن الرئيس السيسي أكد أن الحكومة المصرية تنظر حاليا في اجراء تعديلات في قانون الإستثمار أو اعادة النظر في ذلك القانون لاتاحة المزيد من التيسيرات والحوافز للمستثمرين.

وأضاف أنه التقى أحد المستثمرين الهنود الذي يرغب في اقامة مدينة طبية متكاملة بقيمة 6ر1 مليار دولار لبحث العقبات التي تعرقل ذلك المشروع وتحديد المكان المناسب لإقامته.