تتسلم البحرية الروسية أول سفينة دورية من مشروع 22160 "فاسيلي بيكوف" مزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة في عام 2017.

ونقلت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية عن المدير العام لمصنع "مكسيم جوركي" في مدينة زيلينودولسك بجمهورية تاتارستان، رينات ميستاخوف قوله إن مشروع 22160 هو أول مشروع بالنسبة لروسيا حيث تجري صناعة السفن بأسلوب وحدات أو أقسام بالإمكان تبديلها وفقا للمهمة المخصصة للسفينة.

ويأتي ذلك قبيل فعاليات المنتدى العسكري التقني الدولي "الجيش-2016" التي ستجري في كوبينكا (ضواحي موسكو) في الفترة من 6 إلى 11 سبتمبر ل الحالي.

وتتمتع سفن المشروع 22160 بعدد من المواصفات الفنية .. حيث تبلغ سرعتها 30 عقدة (قرابة 55 كم/ ساعة) وحمولتها حوالي 3ر1 ألف طن وعدد أفراد الطاقم 80 شخصا .. كما أن مسافة إبحار السفينة دون الحاجة للتزود بالوقود والمؤن 6 ألاف ميل بحري (حولي 12 ألف كم) .

وتتسلح السفين من هذا الطراز بصواريخ "كاليبر" المجنحة، ومدفع عيار 57 مم، ومنظومة صواريخ دفاع جوي ورشاشات، ويوجد على متن هذه السفينة ساحة لمروحية من طراز "كاموف — 27 بي.إس".

يذكر أنه ستجري صناعة 6 سفن من هذا النوع لصالح البحرية الروسية قبل عام 2020.