عقدت الدكتورة نيفين الكيلاني رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية والدكتور أيمن عبد الهادي رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية، والفنان انتصار عبد الفتاح رئيس ومؤسس المهرجان ، مؤتمراً صحفياً مساء أمس (الأربعاء) بقاعة سينما الهناجر للإعلان عن تفاصيل مهرجان سماع الدولي للإنشاد والموسيقي الروحية في دورته التاسعة، والذي يقام في الفترة من 20 الي 27 سبتمبر، وبحضور المستشارين الثقافيين لدول : الصين ، الهند ، نيجيريا وباكستان.
وقالت الدكتورة نيفين الكيلاني أن مهرجاني (سماع والطبول) يحظيان بشعبية جماهيرية كبيرة، وإقبال جماهيري لافت للنظر، معتبرة المهرجانين عيدا شعبيا، مؤكدة علي سعادتها بقيام الصندوق بإقامة المهرجان بالتعاون مع عدد من الوزارات وقطاعات وزارة الثقافة المختلفة.
من جانبه قال الدكتور أيمن عبد الهادي أن مهرجان سماع الدولي للإنشاد والموسيقي الروحية يقدم رسالة فنية فى التواصل بين الشعوب، مؤكداً على أن الفن له أثر موحد برغم اختلاف الثقافات، وتمني “عبد الهادي” النجاح للمهرجان في دورته التاسعة، مشيراً إلى أن فلاسفة العرب والمسلمين أكدوا في كتاباتهم أن الموسيقي تهدئ الروح وتصفي النفس .
وقال الفنان انتصار عبد الفتاح أن دولاً جديدة تشارك فى المهرجان لأول مرة، منها السنغال وغانا ورومانيا، أسبانيا، كما تشارك من أفريقيا: أثيوبيا ونيجيريا، كما تشارك الهند والصين وسيريلانكا وتايلاند واليونان، مضيفاً أن باكستان من الدول المشاركة بما لديها من ثراء في المقامات الروحية، بجانب مشاركة أمريكا والمغرب والجزائر وتونس والكويت .
وأشار “عبد الفتاح” إلى الكرنفال الذي يقام كل دورة بشارع المعز بمشاركة جميع الفرق والجمهور، كما ستقام ورشة فنية للفنان (محمد عبلة) يستلهم الفنانين التشكيليين من خلالها ثقافات الشعوب، وأيضا ورشة (أميرة بهي الدين) والتي ستلتقط ما وراء الكواليس خلال المهرجان لعرضه في معرض تصوير فوتوغرافي يتم عرضه خلال الدورة القادمة ..
كما أعلن انتصار عبد الفتاح عن تعاون المهرجان مع الأنبا أرميا والكاتدرائية المرقسية من خلال مشاركتهم بتوثيق فعاليات المهرجان بــ 15 كاميرا، تحت إشراف مدير التصوير السينمائى الدكتور سمير فرج والمخرج عمر عبد العزيز، لإنتاج فيلم تسجيلي عن المهرجان، يتم تسويقه بلغات مختلفة بهدف تنشيط السياحة، وإهداء نسخ من الفيلم لوزراة السياحة (هيئة تنشيط السياحة) وشركة مصر للطيران.
وحول سؤال من الكاتب الكبير محمد بغدادي عن التوأمة بين مهرجان سماع وملتقي القاهرة الدولى للخط العربي، أوضح “إنتصار” أن الخط العربي ينصهر مع المقامات والرقص الصوفي وسبق إقامة معارض للخط العربى تحت إشراف الفنان (مسعد خضير).
وقال الدكتور سمير فرج رئيس جهاز السينما، أن المهرجان يؤكد على هويتنا، وأن مهرجان “سماع” يماثل مئات الكتب التي ألفت حول الهوية المصرية بما يحويه من تثبيت للهوية المصرية.
يشارك في المهرجان هذا العام 22 دولة بجانب مشاركة فرق مصرية متعددة، وضيف شرف المهرجان لهذا العام دولة “أندونيسيا” .
جدير بالذكر أن المهرجان يكرم في دورته التاسعة إسم الراحل الشيخ مصطفي اسماعيل، إسم المعلم فهيم جرجس رزق، العالم الجليل د.علي جمعة، الأنبا موسي أسقف الشباب، الدكتور محمود حمدي زقزوق، الدكتور علي السمان، المنشد السورى الكبير عبد القادر المرعشلي، وتقام عروض المهرجان بقلعة صلاح الدين، قبة الغوري، مسرح ساحة الهناجر، شارع المعز، مركز طلعت حرب الثقافي، قصر بنها والقناطر الخيرية، المركز الثقافي القبطي .