أكدت إدارة المهرجان الدولى الأول للتراث والفلكلور المقرر إقامتة فى الغردقه خلال الفتره من 5 إلى 10 أكتوبر القادم بمشاركة 25 فرقة دولية برعاية من منظمة السيوف إحدي المنظمات التابعه لليونسكو التى تعمل فى مجال التراث والفلكلور .

وصرح الدكتور تامر أبوبكر رئيس المهرجان أن المهرجان يأتي فى وقت محنه لندرة عدد السائحين مؤكدا أنه سيساعد على التعاون مع المنظمات الدولية ذات الشهرة الدولية مثل اليونسكو مما يعتبر دفعة قوية لتنشيط السياحة، متمنيا مزيد من العمل من جميع المصريين ودول ومنظمات العالم لتنشيط ودعم السياحة المصرية.

أشار محمد كارم مدير عام المهرجان أهمية المهرجان إلى التعاون مع الدول المختلفه فى التراث والفلكلور لأنهما لغة الشعوب جميعا دون استثناء والمهرجان يوصل رسالة للعالم أن مصر بلد الأمن والأمان مؤكدا أن توقيت إطلاق المهرجان يتزامن مع الاحتفال بأعياد احتفالات نصر اكتوبر المجيده.

وتابع كارم أن المهرجان يبث رساله الى العالم بأن مصر بلد السلام والمحبة تتعاون مع الشعوب من أجل الخير والسلام.

وأكدت ولاء حسن المدير التنفيذي للمهرجان أن تنظيم المهرجان نتيجة ثمرة مجهود جماعي من وزارات ومنظمات المجتمع مدني وأشخاص تعمل فى حب مصر لتنشيط السياحة مؤكدة أن العمل الجماعي أساس تنشيط السياحة.

أوضح وائل شاهين المتحدث الإعلامي أن المهرجان يعتبر دفعة قوية لتنشيط السياحة المصرية فى الوقت الراهن حيث إن المهرجان فكرته جديدة ويعمل على فتح أسواق جديده مع الدول المشاركه بالمهرجان.

وأضاف أحمد الشرقاوي منسق المهرجان أن المهرجان له صفة وطابع دولى متمنيا أن يتم وضعه على أجندة المنظمات والهيئات الدولية التى تعمل فى مجال السياحه ليتم تنظيمة كل عام مؤكدا أنه سيتم مخاطبة الاتحاد الأوروبي لوضعه على أجندته السياحية كمهرجان دولي.

وجدير بالذكر أن المؤتمر الصحفى للمهرجان من القمرر أن يقام يوم 21 سبتمبر القادم بأحد فنادق القاهرة.