ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن الانفجار الذي تعرضت له قاعدة كيب كانافيرال الأمريكية، وقع قبل ساعات من انطلاق قمر الاتصالات الإسرائيلي من طراز عاموس 6، وأضافت الصحيفة ان قوة الانفجار تسببت في اهتزاز المباني على بعد أميال من موقع القاعدة، بينما تصاعدت أعمدة الدخان، واستمر الحريق الناجم عن الانفجار لعدة دقائق،ولكن لم يعرف بعد المزيد من المعلومات عن أسباب الانفجار.

وقال جون تايلور المتحدث باسم القاعدة، أنه لا يزال يجمع المزيد من المعلومات عن الحادث، بينما تقوم فرق الإنقاذ بالتحقق من عدم انبعاث اية غازات سامة في موقع الانفجار.

حدث الانفجار أثناء الفحص الدوري لمنصة إطلاق صواريخ الفضاء التي تستخدمها شركة سبيس اكس، التي تعد واحدة من اثنتين من الشركات تقوم بتزويد محطة الفضاء الدولية التابعة لناسا بالمستلزمات الضرورية لأداء مهمة المحطة، وطبقا لما ذكره البيان الصادر عن وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، وقع الانفجار في التاسعة من صباح اليوم حسب التوقيت الشرقي للولايات المتحدة.