تسلم المهندس محمد سعيد محروس رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة ميناء القاهرة الجوى شهادة تطبيق المعايير العالمية للجودة وفقا لبنود المواصفة القياسية الدولية للأيزو "ISO 9001:2008" وذلك بعد نجاح المطار فى إجتياز التفتيشات الخاصة بها.

وقام كبار المسئولين لشركة "SGS" السويسرية المانحة لشهادات الأيزو على رأسهم كل من المهندس مجد هندى المدير الإقليمى للشركة فى الشرق الأوسط وأفريقيا والدكتور أشرف الزهير المدير العام للعمليات بزيارة مطار القاهرة ومنح الشهادات لرئيس شركة ميناء القاهرة وذلك بحضور العديد من خبراء الشركة المانحة "SGS".

ورحب المهندس محمد سعيد محروس رئيس شركة ميناء القاهرة الجوى بكبار مسئولى شركة "SGS" وقدم لهم الشكر لما بذلوه من جهد خلال المراجعات التى قامت بها الشركة المانحة خلال شهرى يوليو وأغسطس 2016، والقيمة المضافة التى تحققت حتى إستحقت شركة ميناء القاهرة الجوى الحصول على شهادة المطابقة الدولية فى تطبيق المعايير العالمية للجودة وفقا لبنود المواصفة القياسية الدولية "ISO 9001:2008".

وأشاد المهندس مجد هندى المدير الإقليمى للشرق الأوسط وأفريقيا بالمجهود المبذول من قبل الإدارة والعاملين بشركة ميناء القاهرة الجوى فى إعداد وتطوير النظام المتكامل للجودة والبيئة والسلامة والصحة المهنية "IMS" للمعايير الدولية والمواصفات القياسية العالمية "ISO 9001:2008,ISO 1400:2004&OHSAS18001:2007".

كما أظهر إعجابه بدقة تطبيق بنود المواصفة الدولية ISO 9001:2008 التى إستحق بها الحصول على شهادة المطابقة الدولية.

وقد عبر عن سعادته بالشركة مع شركة ميناء القاهرة التى منحت SGS الفرصة للمشاركة فى تقديم الدعم الفنى والخبرة العالمية لتطوير الأداء فى الأنشطة والخدمات التى تقدم لعملاء مطار القاهرة الدولى بوابة مصر الأولى ونافذتها إلى العالم.

ووعد "هندى" بأن شركة SGS من خلال خبرائها لن تضيع هذه الفرصة حتى تتحقق رؤية شركة الميناء وهدفها الإستراتيجى فى أن يصبح مطار القاهرة مطارا محوريا جاذبا للحركة لكل أنحاء العالم من خلال التحسين والتطوير المستمر للأداء والخدمات التى تقدم للعملاء سواء الركاب وشركات الطيران وشركات السياحة وشركات الخدمات ليكون موردا رئيسا داعما للإقتصاد الوطنى للبلاد.

وقدم المهندس "محمد سعيد محروس" رئيس شركة الميناء الشكر لرؤساء مجالس الإدارة السابقين و لجميع العاملين بشركة الميناء لإستجابتهم فى تطبيق بنود المواصفات الدولية والمعايير القياسية العالمية فى أدائهم لأعمالهم والخدمات التى تقدم لعملاء مطار القاهرة.

كما قدم الشكر للعاملين القائمين على المشروع فى إعداد وتطوير وتطبيق نظم الجودة والبيئة والسلامة والصحة المهنية فى إطار الإمكانات والموارد المتاحة وأن مطار القاهرة هو أول مايراه الراكب عند وصول لبلدنا وآخر ما يراه عند السفر فلابد أن يكون الأنطباع يليق بمكانة مطار القاهرة الذى نتمنى أن نصل به ليكون مطارا محوريا.

وأشاد بكل من بذل جهدا لتحقيق هذا الهدف حتى حصلت الشركة على شهادة الجودة العالمية التى سعت إليها منذ بداية النصف الثانى من عام 2014 ووعد المهندس " محروس "بتوفير الدعم المادى والمعنوى فى هذا المشروع حتى يمكن من خلاله تطوير منظومة العمل بالأساليب العلمية الحديثة والدولية من أجل تقديم أفضل الخدمات لعملاء المطار ويكون قادرا على المنافسة العالمية بين المطارات الإقليمية والدولية.