قال السفير سامح شكري وزير الخارجية، إن افتراض بريطانيا بعدم وجود محاكمات عادلة للإخوان في مصر، هو “افتئات” لا يصح على سلطة القضاء النزيه، مُشيرًا إلى أن مصر تقوم بشكل دوري بإطلاع الشركاء الدوليين على ما يتم اقترافه من أعمال ارهابية من قبل تنظيم الاخوان.
وأوضح “شكري”، خلال المؤتمر الصحفي المنعقد الآن، مع ونظيره القبرصي إيوانس كاسوليدس، أن البيان الصادر عن وزارة الداخلية البريطانية هو اطار لتوضيح بعض الاجراءات، وان كان قد تضمن اشارات قد نعتبرها ايجابية أو ذات تأثير ايجابية على العلاقات المصرية البريطانية.
وأكد “وزير الخارجية”، أن لا يصح على الدول توجيه الاتهامات بدون دلائل واضحة، مُضيفًا:”سوف نستمر في ابداء رأينا في مثل هذه الامور ولكن في اطارها بدون تضخيم”.