شاركت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلة في قطاع المسئولية المجتمعية في فعاليات ملتقى المسئولية الاجتماعية للمصارف العربية والذي نظمته المنظمة العربية للمسئولية الاجتماعية بمدينه شرم الشيخ خلال الفترة من 30 الي 31 أغسطس 2016، وتم خلاله تكريم قطاع المسئولية الاجتماعية بالوزارة لتفردها بمنهجية متميزة تجاه تفعيل مفهوم المسئولية الاجتماعية في مصر، ودورها الداعم والمحرك لمشروعات القطاع والمجهودات الكبيرة التي تقوم بها الوزارة في هذا الشأن.

استعرضت الدكتورة عبير شقوير مستشار الوزير للمسئولية والخدمات المجتمعية استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للمسئولية الاجتماعية، وأهم الإنجازات التي تم تحقيقها في هذا الشأن، والتي من أبرزها استراتيجية دعم وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة في كافة المجالات التعليمية والصحية وكافة مناحي الحياة، والتي تضمنت مشروعات كبرى مثل: مبادرة الألف مدرسة للأشخاص ذوي الإعاقة وتدريب معلمي التربية الخاصة، وكذلك منحة التدريب والتأهيل من أجل فرصه عمل أفضل، ومنحة الرخصة الدولية لقياده الحاسب الآلي.

كما استعرضت شقوير أيضا المشروعات والحملات الكبرى التي نفذتها في مجال المسئولية الاجتماعية مثل: مشروع المراكز المجتمعية المتكاملة الدامجة والذي نفذته الوزارة مع كل من محافظتي القاهرة وجنوب سيناء، وجاري تنفيذه حاليا مع محافظات: الجيزة، والبحر الأحمر، والفيوم، هذا فضلا عن مشروع الدعم التكنولوجي للمؤسسة العقابية، ومشروع دعم دور الأيتام، ومشروع الدعم التكنولوجي لـ 800 مدرسة مجتمعية، بالإضافة إلى عدد من الحملات كحمله التبرع بالدم، وحمله ترشيد الطاقة باستخدام الرسائل النصية.