نفت وزارة الدفاع الصينية اليوم الأربعاء تقاريرعن قيام مركبات عسكرية صينية بدوريات داخل أفغانستان بعد أن ذكرت قناة تلفزيونية هندية أن قوات الأمن الصينية تقوم بدوريات منتظمة هناك . ونشرت قناة وايون التلفزيونية الهندية هذا الشهر صورا على موقعها على الانترنت توضح ما وصفته بأنه من المرجح أن تكون قوات أمن صينية فى منطقة ليتل بامير الواقعة فى أقصى شمال شرق أفغانستان حيث توجد حدود مشتركة مع الصين. ونفى يانغ يوجون المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية التقرير. وقال خلال إفادة صحفية معتادة "التقارير التى وردت فى وسائل إعلام أجنبية عن قيام مركبات عسكرية صينية بدوريات داخل أفغانستان لا تتفق مع الواقع." وقال يانغ أن الصين وأفغانستان عملتا معا فى بعض الأماكن لمحاربة النشاط الإرهابى والجريمة عبر الحدود. وأضاف يانغ "فى السنوات الأخيرة رتبت أجهزة إنفاذ القانون من الصين وأفغانستان للقيام بعمليات مشتركة لإنفاذ القانون فى المناطق الحدودية وفقا لقرار تعاون مشترك بشأن تعزيز إنفاذ القانون على الحدود." ولم يدل بتفاصيل. وفى كابول نفى أيضا مسؤول أفغانى طلب عدم نشر اسمه لأنه ليس مخولا بالتحدث لوسائل الإعلام التقرير الهندى .