قالت شبكة "سكاى نيوز" الإخبارية، الأربعاء، إن قراصنة إنترنت تمكنوا من اختراق حسابات ملايين المستخدمين لخدمة "دروب بوكس" الشهيرة، الأمر الذي يعرض بيانات المستخدمين لخطر كبير، فيما طالبت الشركة المسئولة عن الخدمة المستخدمين مطلع الأسبوع الجارى بسرعة تغيير كلمات المرور لكل الحسابات التى لم تتغير منذ عام 2012، وسط تقديرات بأن عدد الحسابات المخترقة يزيد عن 68 مليونا.

وقال موقع "ماذربورد" الخاص بأخبار التكنولوجيا، إنه حصل من مصدر على ملف يحتوى على أسماء أكثر من 68 مليون مستخدم وكلمات مرورهم، مرجحا أن عملية الاختراق طالت عددا أكبر من المستخدمين.

وأوضح الموقع أن نظام الشركة تعرض للاختراق عام 2012، حيث تمكن القراصنة من الوصول إلى أسماء المستخدمين وكلمات مرورهم، مضيفا أن القراصنة قاموا ببيع بيانات هذه الحسابات في مواقع وصفت بـ"المشبوهة".

ومن جانبه، صرح المتحدث باسم الشركة بأنه لا يوجد دليل حتى الآن لوجود "اختراق خبيث" لحسابات المستخدمين، فى حين أن مسئول آخر بالشركة، رفض الكشف عن اسمه، أكد حدوث الاختراق.