يعقد قسم الطب الشرعي والسموم الاكلينيكية، كلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، المؤتمر الدولي السابع بالتعاون مع معهد الطب الشرعي جامعة هامبورج بألمانيا تحت عنوان " العنف والمجتمع بين الحاضر والمستقبل " ، وذلك خلال الفترة من 4 وحتى 6 من ديسمبر 2016 في تمام التاسعة صباحاً بقاعة المؤتمرات الرئيسية بقصر العينيـى،تحت رعاية الدكتور جابر نصار رئيس الجامعة، والدكتور فتحي خضير عميد كلية الطب.

يناقش المؤتمر عدة محاور، وهي العنف القائم علي النوع الإجتماعي، الانتهاكات والعنف ضد الأطفال، والعنف ضد كبار السن ، والجوانب القانونية والاجتماعية للعنف الأسري، والدور المجتمعي في مواجهة العنف الأسري، ودور السموم في العنف القائم علي النوع الإجتماعي .

وقالت الدكتورة دينا شكري رئيس قسم الطب الشرعي والسموم الإكلينيكية بكلية طب قصر العيني ورئيس المؤتمر ، أنه من المقرر أن يحاضر في المؤتمر أساتذة متخصصين من عدد من الدول العربية، والعالمية لمناقشة سبل الوقاية والعلاج ، وتبادل الخبرات وكذلك مناقشة النماذج الناجحة في هذه الدول ، وأكدت علي خطورة إنتشار ظاهرة العنف في المجتمع المصري وآثاره السلبية علي النواحي الإجتماعية والإقتصادية.

واضافت رئيس المؤتمر إلى أن التفاعل الإيجابي، والمشاركة الكبيرة للمتخصصين، والمهتمين بهذا الملف من المنظمات، والهيئات المعنية، سواء الحكومية، أو غير الحكومية تعطي أملاً كبيراً نحو القضاء على هذه الظاهرة.

جدير بالذكر أن الدكتورة دينا شكري تعتبر أول امرأة تشغل منصب رئيس أكاديمية البحر المتوسط للعلوم الطبية الشرعية، كما أنها الأمين العام للرابطة العربية للطب الشرعي والسموم التابعة لاتحاد الأطباء العرب، وعضو الهيئة الإستشارية للمحكمة الجنائية الدولية .