صرح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي بأن صحفية أمريكية اعتقلت في تركيا بتهمة انتهاك منطقة عسكرية عقب عودتها من سوريا.

وقال كيربي - في تصريح نقلته صحيفة "حريت" التركية على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس - إن الصحفية الأمريكية ليندسي سنيل، المسلمة، اعتقلت في 6 أغسطس واستطاع دبلوماسيون أمريكيون زيارتها في 26 من الشهر نفسه.

ووفقا لسيرتها الذاتية على "تويتر"، وصفت سنيل نفسها على أنها صحفية تعمل من إسطنبول وأنها مراسلة لعدد من وسائل الإعلام الغربية، بينها شبكتا التلفزيون الأمريكيتان "إم إس إن بي سي" و"إيه بي سي" وموقع "فايس نيوز".

وفي آخر منشور لها على "تويتر" بتاريخ 5 أغسطس الماضي، أشارت سنيل إلى أنها سجنت لمدة عشرة أيام على يد جبهة النصرة بسوريا، قبل أن تستطيع الفرار بمساعدة "رجل شجاع على دراجة نارية".

وأشارت الصحيفة إلى عدم وجود دليل على انها في تركيا ولكنها الوجهة الأولي الواضحة لأي شخص يتمكن من الهروب من منطقة حلب في سوريا عقب الاختطاف.

وقال كيربي "لقد تم اعتقالها في تركيا. وبحسب علمي، فإنها عادت إلى تركيا من سوريا، وهي معتقلة حاليا داخل سجن في محافظة هاتاي".

وأضاف أن تركيا توجه لها تهم انتهاك منطقة عسكرية ولكني لا أستطيع أن أحدد الأسباب التي دفعتها للذهاب إلى سوريا".

يذكر أن تركيا نشرت جنودا على طول الحدود للسيطرة على تدفق المسلحين والأسلحة التي تدخل إلى هذه المنطقة.