تمكن حراس أحد السجون فى كولومبيا من إلقاء القبض على حمامة تحاول تهريب هاتف محمول إلى داخل السجن، وذلك بعد أن لاحظوا وجود شئ غريب مربوط على ظهرها؛ وقام الحراس بالتقاط مقطع فيديو يبرز لحظة قيامهم بمصادرة الهاتف.

وأظهر الفيديو أحد الحراس وهو يمسك الحمامة فيما قام آخر بنزع الهاتف المحمول عن ظهرها باستخدام مقص أظافر، وبعد ذلك قاموا بإطلاق سراح الحمامة وتركها تحلق بعيدا عن السجن.

ويقوم مسئولو السجن حاليا بإجراء تحقيقات للتعرف على هوية الشخص الذى كان ينوى تهريب الهاتف على ظهر الحمامة؛ وبالرغم من أن ذلك الحادث يبدو غريبا إلا إن تلك ليست المرة الأولى التى يتم فيها استخدام الحمام لتهريب الممنوعات مثل الحشيش والكوكايين إلى السجون.