قالت الفنانة رانيا فريد شوقي إنها انتهت من تصوير ما يقرب من 80% من مشاهدها في الجزء الرابع من مسلسل “سلسال الدم”، مشيرة إلى انها ستنتهي تقريبا من تصوير مشاهدها في المسلسل.
وأضافت في تصريحات خاصة لشبكة الإعلام العربية “محيط” أن دورها في المسلسل يتمحور حول سيدة توفي زوجها وهي ابنة شيخ الغفر “مصيلحي” وعندما توفي زوجها قام أهله بطردها من المنزل.
ولفتت إلى أن معظم مشاهدها في المسلسل مع الفنان “رياض الخولي”، ولم تتواجه مع الفنانة عبلة كامل من خلال أية مشاهد في المسلسل.
وبحسب الفنانة ف “سلسال الدم” اول مسلسل لها بعد توقف ما يقرب من 18 عاما عن الأعمال الصعيدية، لافتة إلى انها سعيدة بالتجربة الجديدة.
وأشارت إلى أنها لم يعرض عليها حتى الآن أدوار جديدة منذ رمضان.
وقالت إنها راضية عن دورها في مسلسل “المغني” وتقدر تواجدها مع الفنان محمد منير، منوهة بأنها ليس لها علاقة بما قيل عنه أو أنه حاز على نسبة مشاهدة ضعيفة.
واكدت أنها تشبة والدها في حبه للفن ولمهنته، وحبه للناس وتواضعه، قائلة: “كان ابن بلد وهي أخذت وتعلمت منه هذه الأشياء”.