تنظم وحدة التاريخ بإدارة المجموعات والخدمات العامة بمكتبة الإسكندرية في الثامن من سبتمبر الجاري محاضرة بعنوان "توثيق حالة التراث المصري بعد عام 2011"، تلقتها الدكتورة مونيكا حنا، الحاصلة على الدكتوراه في الآثار المصرية، وعضو الحملة المجتمعية للرقابة على التراث والآثار.

وتهدف المحاضرة إلى التوعية بالحفاظ على التراث المصري المعماري والثقافي، وتعريف الجمهور بالأضرار والمخاطر التي تلحق بالآثار المصرية في السنوات القليلة الماضية.

ومن المقرّر أن تكون المحاضرة مصحوبة بترجمة للغة الإشارة الخاصة بالصم وضعاف السمع.