تمكنت مباحث قسم منوف بالمنوفية، بالاشتراك مع مباحث القناطر الخيرية فى أقل من 12 ساعة فقط من تحرير ابنة شقيق قيادى إخوانى عقب اختطافها من قبل 4عاطلينداخل سيارة واحتجازها بمنزل بمدينة القناطر الخيرية بمحافظة القليوبية، وطلب فديه مليون جنيه، وتم تحرير محضر بالواقعة. أكد المتهمون أنهم خططوا لاختطاف الطفلة منذ 6 أشهر، وتم تنفيذ العملية بالأمس، واختطافها فى سيارة هيونداى، أثناء عودتها من أحد الدروس الخصوصية بمدينة منوف، بالاشتراك مع بواب عيادة والد الطفلة وقاموا بتكميم فمها، وتم احتجازها داخل شقة بمدينة القناطر الخيرية بمحافظة القليوبية، وتابع المتهمين: "الشيطان ضحك علينا والفلوس عمت عنينا واحنا ندمانين على كل اللى حصل منا". كان اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية، قد تلقى إخطارا من الرائد محمود صبرى رئيس مباحث قسم منوف، يفيد باختطاف "جهاد عبد الباسط حجاج" 13عاما، طالبة، ابنة شقيق القيادى الإخوانى إبراهيم حجاج عضو مجلس الشعب السابق، وأحد المتهمين بقضية هروب المساجين من سجن وادى النطرون، والمعروفة إعلاميا بقضية "الهروب الكبير". وأكد والد المجنى عليها قيام شخصين مجهولين يستقلان سيارة هونداى فيرنا فضى اللون بخطف ابنته من أحد الدروس الخصوصية بمدينة منوف وفرا هاربين، مضيفًا أنه تلقى اتصالا هاتفيا من مجهول من هاتف ابنته ثلاث مرات، وطلب منه مبلغ مليون جنيه فدية، لإعادة ابنته، وأقر بعدم وجود خلافات بينه وبين أحد، واتهم الشخصين باختطاف ابنته، وتم إخطار إدارة الأمن الوطنى بالمنوفية، وتم تحرير المحضر رقم 2650 إدارى قسم منوف لسنة 2016. فيما قرر اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية، تشكيل فريق بحث جنائى تحت إشراف اللواء ياسر زهنى مدير المباحث الجنائية، برئاسة الرائد محمود صبرى رئيس مباحث قسم منوف، والنقباء محمد الأشمونى، وأحمد بحيرى معاونى مباحث القسم، وتم وضع الأكمنة الثابتة والمتحركة عقب تحديد المكان، وتم ضبط كل من "أحمد قشقش"، و"عماد العادلى"، و"محمد مجدى"، و"محمد غزال"، جمعيهم عاطلين ومقيمن المنوفية عدا الثالث، مقيم بمدينة القناطر الخيربة بمحافظة القليوبية، أثناء اختبائهم بمنزل بالقناطر الخيرية. وبمواجهة العاطلين اعترفو بارتكابهم الواقعة بغرض طلب فدية مليون جنيه، وبالتحري تبين أن ممرض العيادة اتفق مع العاطلين لاختطاف الطفلة وطلب الفدية، وتم تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على نيابة منوف قررت حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.