احتضنت تونس احتفالية عمانية خاصة بمناسبة العيد الوطني لسلطنة عمان .. بمدينة الحمامات التونسية الشهيرة سياحيا وذلك على هامش ملتقى المحبة والسلام .

وبحضور رئيس الوفد العماني السفير عبد الله الحوسني .. وعبد القادر عسقلان عضو مجلس إدارة مؤسسة أريج للاستثمار .. ومجموعة من رجال وسيدات الأعمال العمانيين والخليجيين والعرب ومنهم الدكتورة هدى يسى رئيسة اتحاد المستثمرات العرب .. شهدت الامسية العديد من الفقرات الثقافية والترفيهية .

بدأ الحفل بالسلام السلطاني العماني .. بعد ذلك بدأت المذيعتان المتألقتان دلال القاسمي من تونس ونوال الدرويش من الكويت بتقديم فقرات الحفل والتى اشتملت على :

كلمة سعادة السفير الشيخ عبدالله الحوسني مبتهلاً حديثه بالشكر لدولة تونس الشقيقة والحضور الكرام واللجنة المنظمة لهذه الامسية .. وذكر مختصراً الانجازات التى تحققت فى سلطنة عمان منذ بداية النهض المباركة وحتى تاريخنا هذا .. معربا عن سعادته بالحضور والمشاركة والتمثيل الكبير من السلطنة .

بعد ذلك بدأت فقرات الحفل بعرض فيلم وثائقي عن سلطنة عمان والمعالم الطبيعية والسياحية بها والتطور العمراني فى ظل قيادة حكومة سلطنة عمان الحكيمة .

تلى ذلك وصلة شعرية للشاعر العماني عامر الحوسني والذى اتحف الحضور بقصائده المتميزة باللهجة العمانية .. واتحف الحضور بهذه القصائد .

وقدمت الدكتورة زبيدة البلوشي ورقة سلطت الضوء من خلالها على دور المرأة العمانية فى الماضي والحاضر والتطوير ودورها فى المجتمع المدني ومشاركاتها فى المؤتمرات والحافل الدولية .. وما وصلت اليه من نجاحات قيادية سياسياً واقتصادياً واجتماعياً .

وكان للبنت الفلسطينية حضوراً مشاركاً من خلال بيت القصيد وتغنت بشعر من ارض الحجارة .. وألقتها الدكتورة مها المصراوي .

وتوالت الفقرات بقصيدة للشاعر التونسي المخضرم محمد المثلوثي .

واختتم الحفل بعرض ازياء مميز للمصممة العمانية فتحية العميرية بعروضها المتميزة وبألوانها الزاهية لعروض الاز ياء العمانية من مختلف مناطق السلطنة ..

كما قام الشيخ عبدالله الحوسني بتكريم المشاركين .