رحبت رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقى نكوسازانا دلامينى زوما، بقرار حكومة جنوب السودان غير المشروط بقبول نشر قوة حماية إقليمية هناك. وذكر موقع سودان تريبيون، الإثنين، أن زوما أشادت بالاتفاق الذى تم التوصل إليه بين الحكومة الانتقالية للوحدة الوطنية فى جنوب السودان والأمم المتحدة، بشأن المسائل المتعلقة بنشر قوات الحماية الإقليمية، مشيرةً إلى أن نشر 4000 جندى سيساعد فى خلق بيئة سياسية مواتية لتنفيذ اتفاق حل النزاعات فى جمهورية جنوب السودان الموقع أغسطس 2015. وقالت رئيسة المفوضية "فى هذا الصدد، فإن رئيس الاتحاد الإفريقى يحث جميع أصحاب المصلحة فى جنوب السودان على التعاون الكامل مع قوات الحماية الإقليمية، والامتناع عن الانخراط فى الأنشطة التى قد تؤدى إلى انتكاس فى التقدم المحرز". وطالبت زوما حكومة جوبا بضمان التنفيذ الكامل للترتيبات الأمنية، وتأكيد دعمها لمبعوث الاتحاد الإفريقى لجنوب السودان عمر كوناري، مشيدةً بالجهود الحثيثة التى تبذلها دول الإيجاد والمجتمع الدولى لتحقيق الاستقرار فى الدولة الوليدة. وكان مجلس وزراء حكومة جنوب السودان، وافق بالإجماع على التنفيذ الكامل لقرار مجلس الأمن الدولى رقم "2304" المطالب بنشر هذه القوات لمنع مزيد من الاقتتال بين الأطراف المتحاربة.