قالت وكالة النقل المحلى فى مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأمريكية اليوم الاثنين، إنها احتوت هجوما إلكترونيا عطل نظم حجز التذاكر وأجبرها على عرض خدمات مجانية لبعض الزبائن خلال اليومين الماضيين. وقالت الوكالة إنها كانت ضحية هجوم إلكترونى يوم الجمعة أثر على نظم الكمبيوتر الداخلية ومنها البريد الإلكترونى لكنه لم يؤثر على سلامة حركة المرور. وقال بول روز المتحدث باسم الوكالة فى رسالة بالبريد الإلكترونى اليوم الاثنين، إن الوكالة أوقفت بوابات حجز التذاكر من الجمعة وحتى الأحد "كإجراء احترازى لتقليل الآثار المحتملة على زبائننا". وقالت الوكالة على موقعها الإلكترونى، إن "الوضع الآن تحت السيطرة". والهجوم هو أحدث اختراق كبير بهذا النوع من الفيروسات التى تدفع ببيانات بوتيرة متسارعة على الأجهزة المصابة مما يجعل من الصعب فى بعض الأحيان على المؤسسات تقديم خدمات مهمة. وزادت الهجمات بشكل حاد خلال العام الماضى ويستهدف المهاجمون مستشفيات وإدارات الشرطة وغيرها من الهيئات المقدمة لخدمات حساسة فى الولايات المتحة وأوروبا.