قال محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبى، " احتفينا واحتفلنا اليوم برواد القراءة في الإمارات، جهات وأفراد ومعلمين ومؤسسات استطاعوا تحويل عام القراءة لنقطة تحول في مسيرة الدولة المعرفية".

1

2

3

وأضاف " حاكم دبى"، فى سلسلة تغريدات على حسابه الرسمى على موقع التدوينات القصيرة تويتر، " كرمنا ٤٥ جهة وفرد وهناك مئات الأبطال لم يكونوا معنا اليوم على المسرح شكرا لجميع من ساهم ودعم وأنجح مسيرة القراءة في الدولة، وخرجنا من عام القراءة بـ١٥٠٠ مبادرة وقانون للقراءة ومكتبة هي الأكبر عربيا وتحدي القراءة لـ٣.٥ مليون طالب، وتجهيز ٣٠٠٠ مكتبة بالمنطقة".

8

وتابع فى تدوينه أخرى، "كما خرجنا أيضا بسياسات نشر وإعلام وتعليم وصحة جديدة كلها تدعم القراءة خرجنا ببداية لتكوين جيل مثقف قارئ متسامح وقادر على صنع الحضارة".

7

واختتم تدويناته، قائلا " حفل أوائل الإمارات أصبح محطة وطنية سنوية نقف فيها تقديرا لمن بذل ونكرم فيها جميع من قدم وساهم لوطنه شكرا لفريق العمل".

6