قالت كارولين كايو أحد المناصرين والمقربين للمرشح الفرنسى فرنسوا فيون الذى فاز فى الانتخابات التمهيدية لليمين والوسط الفرنسى، لصحيفة "بارى ماتش" الفرنسية، أن فيون أصابة الذهول بعد سماعه نبأ انتصارة والذى كان هو نفسه لا يتوقعه إطلاقا. وأوضحت كارولين، أن الانتصار الكبير الذى حققه فرنسوا فيون جاء بناء على المناظرات الأخيرة التى جرت وموافقة طبقات وفئات كبيرة من الشعب على برنامجه والخطط التى يضعها من أجل الإصلاح الاقتصادى للبلاد، وأن الكثير أصبح يجمع على أنه رجل حازم ومتقن لعمله ومشروعه، ويتمنوه لتولى مهام رئاسة الدولة، وإن تلك النتيجة هى انتصار أيضا للديموقراطية، وانتصار أيضا للمشروع الذى يتبناه والذى يهاجمه منافسيه. يذكر أن فرنسوا فيون أشاد أمس الأحد بفوزه الساحق، فى الانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسى الذى "قلب كل السيناريوهات المعدة سابقا" باسم "القيم الفرنسية"، حيث شكر رئيس الوزراء السابق الناخبين الذين وجدوا فى نهجه القيم الفرنسية التى يتمسكون به، ويؤيدونه على أن اليسار هو الفشل، واليمين المتطرف هو الإفلاس" حسب قوله. وأضاف فيون الذى يتبنى برنامجا ليبراليا على الصعيد الاقتصادى "أنا على موعد مع الجميع" الذين يفتخرون بأنهم فرنسيون، أما منافسه رئيس الوزراء الأسبق آلان جوبيه فقد عبر عن دعمه لفيون فى الانتخابات الرئاسية عام 2017، مذكرا برسالته من أجل التهدئة والمصالحة فى فرنسا.