تلقت محكمة النقض، برئاسة المستشار مصطفى شفيق، مذكرات الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن المتهمين فى أحداث الدابودية والهلايل التى شهدتها محافظة أسوان، للمطالبة بإلغاء عقوبات الإعدام الصادرة من الجنايات ضد المدانين فى القضية.
أصدرت محكمة جنايات قنا فى 7 يونيو الماضي، حكمًا بإعدام 26 متهمًا لإدانتهم فى أحداث عائلتي "الهلايل" و"الدابودية" التى شهدتها محافظة أسوان، وأسفرت عن مقتل 28 شخصًا، وعاقبت 21 متهمًا بالسجن المؤبد، و3 متهمين بالسجن 15 عامًا، و10 متهمين بالسجن 3 سنوات، و3 متهمين بالسجن 10سنوات، وحبس متهمين سنتين، كما برأت 100 آخرين.
وقعت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الآلية بين عائلتي الهلايل والدابودية بمحافظة أسوان فى أبريل 2014، أسفرت عن مقتل 25 شخصًا، واحتراق 65 منزلاً، و8 محال تجارية، و3 سيارات، و6 دراجات نارية، و4 حظائر ماشية.
وكشفت التحقيقات أن أسباب الأحداث تعود إلى يوم 2 أبريل 2014، جراء قيام بعض الشباب المنتمين لعائلة الدابودية كتابة عبارات مسيئة لعائلة الهلايل على جدران إحدى المدارس، ما تسبب فى اندلاع الاشتباكات بين العائلتين.