عثر عدد من الأهالى بقرية الشبانات بمحافظة الشرقية، اليوم، على جثة سيدة مشنوقة بإيشارب داخل مطحن غلال القرية، وتم التحفظ على جثتها تحت تصرف نيابة المركز، بإشراف المستشار الدكتور ياسر إبراهيم هندى المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية. تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء هشام خطاب مدير البحث الجنائى، يفيد العثور على جثة "مها م س" 34 سنة ربة منزل مقيمة قرية الشبانات مركز الزقازيق. وبسؤال شقيقها "أحمد" 22 سنة عامل، أقر أنه أثناء تواجد شقيقته داخل مطحن الغلال الكائن بالقرية لتبييض كمية من أرز الشعير، جذب سير الماكينة الإيشارب الملتف حول عنقها، مما أدى لاختناقها ووفاتها فى الحال، ولم يتهم أحدا أو يشتبه فى وفاتها جنائياً. ورد تقرير مفتش الصحة يفيد أن سبب الوفاة إسفكسيا الخنق نتيجة التفاف إيشارب حول العنق مع وجود كدمة أسفل العنق، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 14129 إدارى المركز لسنة 2016، وجارى العرض على النيابة العامة.