سحبت فنزويلا سفيرها من البرازيل معلنة مرحلة تجميد العلاقات مع جارتها اللاتينية بعد ان أعلنت السلطات في برازيليا عزل ديلما روسيف، رئيسة البلاد، وفق نبأ رددته وسائل الإعلام في كاركاس.

وكان مجلس الشيوخ البرازيلي قد صوت، اليوم الأربعاء، لصالح عزل روسيف من منصبها بأغلبية 60 صوتا إلى 20، وهو النصاب القانوني للموافقة على القرار (الثلثين)، ليتولى نائبها، ميشيل تامر، اللبناني الأصل الملقب بـ"صانع الرؤساء"، لأنه ساعد على تشكيل تحالفات مع جميع الرؤساء خلال عقدين من الزمن، مهام الرئاسة.