جدد قاضى المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة، حبس "إبراهيم.ف" وكيل أول وزارة الإسكان بالجيزة، 15 يوما على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بتقاضى رشوة مالية، واختلاسه مبالغ مالية بلغت ما يقرب من 17 مليون جنيه، قيمة بند خاص بميزانية شبكة الأساسات بمشروع الإسكان الاجتماعى بجرزا بمدينة العياط بجنوب الجيزة. كانت هيئة الرقابة الإدارية قد ألقت القبض على المتهم متلبسًا أثناء تقاضيه رشوة داخل مكتبه، وقام رجال الهيئة بتحرير محضر الضبط، والذى يتضمن المضبوطات والمبالغ المالية الخاصة بالرشوة، لعرض المتهم على النيابة. وكانت مصادر قد قالت لـ"انفراد"، إن أرض المشروع لم تكن ممهدة من الأساس كونها أرض جبلية غير مستوية، فتم تخصيص بند خاص بعمل شبكة لرمى الأساسات بقيمة 17 مليون جنيه، تم التلاعب بذلك البند لصالح عدد من المنتفعين بالمشروع، لحسابهم الشخصى. وكشفت المصادر، أن هناك عدد من القضايا سيتم فتحها بمشروع جرزا أيضا والخاص بأعمال توصيل المرافق من كهرباء وطرق وتنسيق موقع وشبكتى المياه والصرف الصحى نحو 75 مليون جنيه، بخلاف مشروع الجبانات بمدينة 6 أكتوبر وتطوير شارع فيصل بقيمة 30 مليون جنيه.