أعرب رئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما عن بالغ حزنه إزاء وفاة الزعيم الكوبى فيدل كاسترو، وقال أن الراحل كرس حياته للحفاظ على حق كوبا فى السيادة وتقرير المصير. وقال زوما- فى تصريح نقله تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) اليوم السبت، أن كاسترو كان يعمل من أجل حرية الشعوب المضطهدة الأخرى فى جميع أنحاء العالم. وكان كاسترو حليفا وصديقا لرئيس جنوب إفريقيا الراحل نيلسون مانديلا، بعد أن عمل معه فى نضاله ضد نظام الفصل العنصرى، وقد أعربت مؤسسة نيلسون مانديلا عن "أحر التعازى" إلى الشعب والحكومة فى كوبا لوفاة كاسترو. وأعلن الرئيس الكوبى راؤول كاسترو- فى وقت سابق اليوم- وفاة الزعيم فيدل كاسترو عن عمر ناهز 90 عاما، مشيرا إلى أنه سيجرى حرق جثمانه فى وقت لاحق من اليوم وفقا لرغبته. وسلم كاسترو السلطة لأخيه راؤول مؤقتا عام 2006 بسبب مرضه، ثم أصبح راؤول رئيسا بصورة رسمية بعد ذلك بعامين.