قالت النائبة البرلمانية، آمنة نصير، إن هناك المئات من الأبحاث، الطبية، والدينية، فى موضوع ختان الإناث، بالإضافة الي أن هذه القضية إنشغل بها فقاء ورجال دين على مدار سنوات عديدة.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية، لبرنامج، « الحياة اليوم»، المذاع على فضائية، « الحياة»، أن الختان الإناث هي عادة إفريقيا، والتقطها الشيوخ وربطوها بعفه المرأة، لافته أن القرآن الكريم، خلا تماما من الحديث في ختان الإناث.

واكد نصري، أن ختان الإناث لم يكن موجودا فى مكة وإنما كان موجودا فقط فى المدينة، لوجود العديد من الثقافات، مشيرا الي أن الحديث الذي تناول ختان الإناث ضعيف وبعض المتشددين يتمسكون به.

وطالب نصير، الذين يطالبون بختان الإناث بإثبات ان بنات رسول تم ختانهن، موجه رسالة الي المصريين، أفقيوا وإرجعوا الي صحيح الاسلام.