قالت الحكومة الاسترالية، اليوم السبت، إن السلطات التركية اعتقلت مواطنا استراليا يُعتقد أنه أحد كبار الأشخاص الذين يجندون مقاتلين لتنظيم داعش، وإن استراليا ستقدم طلبا رسميا لتسلمه. وقال متحدث باسم الحكومة الاسترالية فى بيان عبر البريد الالكترونى إن رجلا يُعتقد أنه نيل براكاش الذى تم ربطه بالعديد من خطط الهجوم التى مقرها استراليا اعتُقل فى تركيا وتقوم السلطات التركية باستجوابه. وقال المتحدث إن"اعتقال هذا الشخص الذى نعتقد أنه براكاش جاء نتيجة تعاون وثيق بين السلطات الاسترالية والتركية، وقالت الحكومة الاسترالية فى مايو أيار إن براكاش المولود فى ملبورن ظهر فى شرائط مصورة ومجلات لتنظيم داعش وقام بشكل فعال بتجنيد رجال ونساء وأطفال استراليين وشجع على القيام بأعمال إرهابية. وأضاف المتحدث أن استراليا تعمل عن كثب مع السلطات التركية وأنه سيتم تقديم طلب رسمى لتسلم براكاش، وقالت استراليا فى مايو أيار إن براكاش قُتل فى غارة جوية فى الموصل بالعراق فى 29 إبريل نيسان بناء على معلومات مخابرات أمريكية. ولكن صحيفة نيويورك تايمز قالت يوم الجمعة إنه أصيب فى الهجوم ونجا. وأكدت الحكومة الاسترالية بعد ذلك أنه مازال على قيد الحياة.