كشف "واين روني" قائد المنتخب الانجليزي ونجم مانشستر يونايتد عن سر تنفيذه للضربات الركنية اثناء مباريات بطولة أمم أوروبا الأخيرة التي ودعها " الأسود الثلاثة " من دور ال16 علي يد منتخب ايسلندا.

وقال "روني" في تصريحات للصحافة البريطانية بأن الضربات الركنية كانت من نصيب المهاجم "هاري كين" وفقا لتعليمات "روي هودسون" مدرب المنتخب الانجليزي انذاك , و لكن بعد أول مباراة في البطولة رأي "روني" أن "كين" مستاء من هذا الأمر , بالإضافة إلي أن "كين" أفضل منى بضربات الرأس و أحرز الكثير من الأهداف في الموسم الماضي مع توتنهام .

و أضاف مهاجم الشياطين الحمر : "رأيت أن اذهب لانفذ انا الركلات الركنية بدلا من "كين" و أظن بأنه كان القرار الصحيح".

واختتم "روني" حديثه بأن هذا الأمر لم يثير استياء المدرب السابق للمنتخب لأن اللاعبون في الملعب من الممكن أن يكونوا أكثر دراية بالأمور عن المدربين.

يذكر أن المنتخب الانجليزي كان قد انهي تعاقده مع "هودسون" عقب الخروج من الامم الاوروبية و قام بالتعاقد مع المدرب "سام آلارديس".