اعتقلت السلطات الصينية 13 شخصا على خلفية حادث انهيار منصة لبرج تبريد قيد الإنشاء فى محطة لتوليد الكهرباء الذى وقع أمس فى إحدى مدن مقاطعة جيانغشى بشرقى الصين، حيث بلغ عدد ضحاياه حتى الآن 74 قتيلا. ووفقا لوكالة أنباء (شينخوا) الصينية الرسمية، فإن الحادث وقع فى حوالى الساعة السابعة من صباح أمس (بالتوقيت المحلى لبكين)، بينما كان هناك أكثر من 70 شخصا يعملون بالموقع. وقالت الوكالة أن شخصين أصيبا وأنهما يتلقيان العلاج، وأنه تم تأكيد هوية 68 من الضحايا الذين تراوح عمرهم بين اوائل العشرينات والخمسينات. وكانت السلطات أعلنت فى وقت سابق اليوم أن أعمال الإنقاذ والبحث عن ضحايا شارفت على الانتهاء وأن التحقيقات فى الحادث ما زالت جارية. كان الرئيس الصينى شى جين بينغ حث- أمس- السلطات المحلية على تعزيز جهود الإنقاذ والعلاج والمتابعة بعد الحادث المأساوى، كما أمر ببذل قصارى الجهد فى التحقيقات المتعلقة به، مؤكدا أنه يجب على السلطات المحلية فى أنحاء البلاد التعلم من مثل تلك الحوادث والحيلولة دون وقوع حوادث مماثلة وأنه ينبغى بذل جهود لضمان سلامة المواطنين وممتلكاتهم. كما تعهد رئيس مجلس الدولة لى كه تشيانغ بالعمل على تعزيز الإشراف واتخاذ إجراءات احترازية لمنع تكرار وقوع حوادث خطيرة مجددا.