قال محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان إنه تم الانتهاء من تركيب خطين فرز، أحدهما للمخلفات الصلبة والآخر للمخلفات العضوية بمصنع تدوير القمامة الذي يتم إنشاؤه حاليًا بالإضافة إلى تركيب خط إنتاج الوقود البديل وتركيب الوصلات الكهربائية.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها محافظ بورسعيد، اليوم الأربعاء، لتفقد سير العمل في إنشاء المصنع، معلنًا عن قرب الافتتاح التجريبي للمصنع خلال الأيام القادمة.

وأضاف المحافظ أن تشغيل مصنع تدوير القمامة سيساهم في حل مشكلة النظافة والحفاظ علي صحة المواطن، موضحًا أن المصنع سيساعد على إنهاء مشكلة حرق القمامة.

وقال الغضبان إن الطاقة الاستيعابية للمصنع تصل إلى 550 طن مخلفات يوميًا وبإجمالي استثمارات تصل إلى 65 مليون جنيه.