منذ أيام قليلة أُقيم في دولة الشيشان مؤتمر إسلامي على نطاق واسع لأهل السنة، وكانت المفاجأة هو إستبعاد المملكة العربية السعودية من الدعوة لهذا المؤتمر، مع أنه من المعروف للجميع أن السعودية من كبرى الدول التي تنتشر فيها جماعات أهل السنة، وقد أثار ذلك حفيظة وغضب الرأي العام السعودي وبشكل كبير جداً، ومما أشعل الموقف هو حضور أحمد الطيب شيخ الأزهر وهو الممثل الأكبر لأهل السنة على مستوى العالم الإسلامي.
وفي هذا الإطار كتب الصحفي السعودي الشهير  محمد آل الشيخ، وهو أحد مشاهير الصحفيين في السعودية ويكتب في صحيفة الجزيرة السعودية واسعة الإنتشار في المملكة، تغريدات على حسابه على تويتر انتقد فيها مشاركة شيخ الأزهر ممثلاً عن مصر في هذا المؤتمر الذي يستهدف المملكة العربية السعودية على حد قوله.
وتعجب آل الشيخ من موقف مصر برغم وقوف السعودية معها ومع السيسي بالتحديد ضد الإخوان المسلمين والسلفيين، مؤكداً أنه يجب الرد وبسرعة على ما فعلته مصر مطالباً بضرورة تغيير نظام التعامل مع مصر، فالسعودية أهم خاتماً تغريداته بقوله “فلتذهب مصر السيسي للخراب”.
7