تقدم على محمد السيد، كبير مخرجين بالقناة الخامسة "الإسكندرية"، التابعة لقطاع القنوات الإقليمية، بمذكرة رسمية، بسبب استمرار حالة الإهمال الصحى التى يعانى منها العاملون بقطاعات اتحاد الإذاعة والتليفزيون، وسوء أحوال الرعاية الطبية للعاملين بالمبنى.

وقال السيد، فى تصريحاتٍ لـ"انفراد"، إن الرعاية الصحية فى الإسكندرية تتعاقد مع أسوأ المستشفيات، مشيرًا إلى أن الرعاية الصحية تخصم ما يقرب من 1500 جنيه سنويًا من العاملين ولا تحقق لهم أدنى إمكانيات العلاج الجيد.

وأشار إلى أنه يعانى من السكر والضغط منذ 5 سنوات، مؤكّدًا أنه فوجئ بعدم إدراج اسمه فى الرعاية من الأساس، وذلك عندما ذهب للعلاج فى جهاز "تفتيت الحصوات" التابع للرعاية الصحية، ليجد عدم إدراج اسمه ضمن قوائم العاملين، وهو ما أجبره على العلاج على نفقته الخاصة ولم يحصل حتى الآن على حقوقه، وذلك برغم سداد جميع المستحقات التى تحصل عليها الرعاية الصحية من العاملين.

وأكد كبير مخرجى الإسكندرية أنه رغم تقديم الشكوى منذ فترة، إلا أن لم يستجب أى مسؤول فى القطاع حتى الآن، ولا يزال يعانى من أزمة صحية وغير قادر على العلاج، خاصة أنه يطالب بحقه كأحد العاملين فى ماسبيرو.

بـ راء