قالت إحدى المدرسات، اللاتي اكتشفن واقعة تعذيب أطفال في دار أيتام "جنة الخير" بمدينة نصر، إن الطفلة التي تعرضت للتعذيب في الصف الثالث الابتدائي وتبلغ من العمر 7 سنوات.

وأضافت المدرسة التي رفضت ذكر اسمها في مداخلة هاتفية لبرنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية "إم بي سي مصر" اليوم الخميس، أن مشرفة دار الأيتام انفعلت على موظفي المعهد الأزهري الذين نقلوا الطالبة التي تعرضت للتعذيب إلى مستشفى التأمين الصحية.

وأوضحت ، أن الطالبة التي تعرضت للتعذيب داخل دار الأيتام أجبرت على الجلوس على "سخان" أو شيء معدني لمتهب، كما يوجد مجموعة أخرى من الطالبات تعرضن للتعذيب بالطريقة نفسها.

يذكر أنه تم تحويل مديرة دار أيتام "جنة الخير" والمشرفة إلى النيابة المختصة التي أمرت بحبسهن، على ذمة التحقيقات في الواقعة.