حث المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة زيد رعد الحسين اليوم الثلاثاء دولة المالديف على التمسك بسياستها في تعليق العمل عقوبة الإعدام، مبديا مخاوفه من وقوع ثلاثة أشخاص تحت خطر الإعدام الوشيك.
وأعرب الحسين في بيان نقلت عنه شبكة “إيه بي سي نيوز” الأمريكية عن أسفه الشديد من اتخاذ البلاد عدة خطوات تنذر بإعادة العمل بعقوبة الإعدام، مشيرا إلى أن المالديف طالما حازت ريادة هامة في بذل الجهود لوقف العمل بتلك العقوبة.
وكانت الحكومة قد عدلت بعض القوانين للسماح بتنفيذ عقوبة الإعدام باستخدام الحقن القاتلة والشنق ما ينذر بانتهاء الوقف غير الرسمي الذي تنتهجه البلاد منذ 60 عاما للعمل بتلك العقوبة، وذلك قبل أن تصدق المحكمة العليا في يونيو الماضي على حكم الإعدام بحق شخص بتهمة قتل مشرع في 2012.