شهد الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، والمهندس محسن صلاح، رئيس شركة المقاولون العرب، حفل توديع حجاج شركة المقاولون العرب والذى تم تنظيمه بالمبني الاجتماعي بنادى المقاولون العرب.
وطالب الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، خلال كلمته الحجاج، التخلص من صفات العباد والطلب من الله العفو والسماح، مضيفا” ادخلوا مكة المكرمة وأنتم تاركين الدنيا ومقبلون على الآخرة وادعوا الله في أول نطرة للكعبة المشرفة فإنها مستجابة وطوفوا بالبيت والمسوا الحجر الأسود إن استطعتم ثم ابدءوا الطواف وامشوا في سكينة ولا تزاحموا أحداً وإن آذاكم أحد فاصبروا وادعوا الله بأي دعاء وبما فتح الله عليكم ثم صلوا ركعتي الطواف ثم اشربوا من ماء زمزم ثم اذهبوا للصفا والمروة واسعى وإنتم تذكرون الله وهللوا وصلوا على رسول الله دائماً فكل خطوة تخطوها أنت تؤجر عنها.
وتابع:” إذا جاء يوم عرفة فأنت في أجل مكان وزمان فاغتنم فيه الفرصة كثيراً وادعوا بما تشاء وكن حريصاً أن تدعوا لمصر بالاستقرار والرقي وأن يوفق ولاة أمورنا لكل ما يحبه ويرضاه وأن يكون رفيقهم في كل خطواتهم”.
ومن جانبه قال المهندس محسن صلاح، رئيس شركة المقاولون العرب، “تذكروا دائماً أن القصد من الحج هو خلع لباس الدنيا والوقوف أمام الله عز وجل واعلموا أنكم تمثلون بلادكم فكونوا خير ممثل لبلدكم أثناء الحج، واعلموا أن الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة”.