قال عضو لجنة الثقافة والاعلام بالبرلمان النائب أسامة شرشر، إن قانون بناء وترميم الكنائس من أخطر القوانين التي تم مناقشتها خلال دور الانعقاد الأول؛ حيث أنه يثبت للعالم أجمع أنه لا يوجد أدنى مشكلة مع الأقباط، فالكل سواء تحت قيادة واحدة ووطن واحد.
وأوضح “شرشر” فى لقاء مع برنامج “عين علي البرلمان” على قناة “الحياة”، اليوم الأربعاء، أنه لا فرق بين مصري ومصري -في اشارة إلى المسلمين والأقباط- فجميعنا يدافع عن الوطن الغالي، مؤكداً أن اصدارة يؤكد وحدة الشعب المصري.
وشدد على ضرورة تطبيق الدستور على جميع المصريين دون تمييز.