أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده ستواصل الحرب ضد كل الجماعات التى وصفها بالإرهابية فى إطار حكم القانون - على حد قوله.
ونقلت قناة “سكاى نيوز” بالعربية أمس الثلاثاء، عن أردوغان قوله “إن الجيش التركى يزداد قوة وفاعلية مع القضاء على من اسماهم “الخونة” بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة”.
وتأتى تصريحات أردوغان، وسط انتقادات غربية للتوغل العسكرى فى سوريا والذى شهد دخول جماعات سورية معارضة تدعمها القوات التركية فى اشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة فى الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي.