قال الفنان المصري حمدي الميرغني نجم «مسرح مصر»، إن سر سنته المكسورة والتي اشتهر بها منذ ظهوره على الساحة الفنية يعود إلى حادث.
حمدي الميرغني، أضاف في تصريحات صحفية: «هذه السنة كانت بسبب حادثة عجل، وكان في سن السادسة وقتها، حيث تم كسر نصفها وعند ذهابي إلى الدكتور قام بكسر بقيتها، وقال لي أن الحل الوحيد لعودتها هي أن تقوم بتركيب أخرى عندما تكبر في السن قليلًا».

وتابع: «مع مرور الأيام كنت قد تعودت عليها وصرفت نظر عن تركيبها من جديد».
يذكر أن حمدي الميرغني يشارك حاليًا في عروض «مسرح مصر»، كما أنه شارك في فيلم «جحيم في الهند»، مع الفنان محمد عادل إمام، وحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا منذ طرحه في دور العرض ووصلت أرباحه إلى 30 مليون جنيه إلى الآن.