احتفل بعض أهالي قرية ترسا بمحافظة القليوبية بتنفيذ الحكم القضائي الخاص بإزالة إسم سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة، من على مجمع مدارس تم إطلاق إسمها عليه بعد وفاتها تخليداً لها، وذلك بعد إعتراض الأهالي على هذه الخطوة فقط لأن القرية مسقط رأس زوجها الدكتور محمد عبد الوهاب.
الحكم القضائي الذي صدر لإبطال القرار الصادر بإطلاق اسم سيد الشاشة العربية على مجمع المدارس من محافظ القليوبية السابق، قد أثار حالة من الجدل، خاصة وأن الاهالي أرجعوا إعتراضهم إلى عدم وجود صلة لها بالقرية إضافة لعدم تواجد زوجها أو زيارته للأهالي منذ سنوات طويلة.
ومن المقرر أن يتم تغيير إسم مجمع المدارس رسمياً الأسبوع المقبل لتنفيذ الحكم القضائي الذي جاء بعد اشهر من التقاضي نظرت فيها المحكمة الدعوى التي اقامها أحد الأهالي لتضرره من تغيير إسم مجمع المدارس.