قررت نيابة الخليفة الجزئية، برئاسة المستشار جمال الجبالى، رئيس النيابة، حبس عاطل وعامل 4 أيام على ذمة التحقيقات لاتهامهما بالتنقيب عن الآثار داخل عقار ملك الأول بمنطقة سوق السلاح فى الخليفة. وكلفت النيابة الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة والتحفظ على المضبوطات . تلقى ضباط مباحث قسم شرطة الخليفة، معلومات مفادها قيام كلا من "أحمد ف ر" 36 سنة، عاطل، و"مسعود م م" 31 سنة، عامل، بالتنقيب عن الآثار بعقار فى حارة حلوات بسوق السلاح "ملك الأول"، وبإجراء التحريات تبين صحة المعلومات وقيامهما بالتنقيب داخل العقار. وعلى الفور تم استهدافهما، وتمكن ضباط مباحث القسم من ضبطهما أثناء قيامهما بأعمال الحفر داخل العقار، وضبط بحوزتهما أدوات تنقيب عبارة عن (2 موتور مياه، و2 مطرقة، وكوريك، وهلتى كهربائى، وأجنة حديدية، وحبل، وخرطوم مياه، و2 مفتاح إنجليزى، و2 مسمار خرسانة، وكماشة، ومسطرين، وفأس)، وعثر بالعقار على حفرة بعرض 2 متر وبعمق 10 أمتار. وبمواجهتهما اعترفا بحيازتهما للمضبوطات بقصد التنقيب عن الآثار داخل العقار، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأحالهم اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة، إلى النيابة التى تولت التحقيق والتى امرت بما سبق.