قررت نيابة السيدة زينب برئاسه المستشار محمد سليم، حبس عاطلين 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهما بتكوين تشكيل عصابى تخصص نشاطه فى سرقة المواطنين والاستيلاء على متعلقاتهم، بانتحالهم صفة رجال شرطة . وكلفت النيابة الأجهزة الأمنية بالتحرى عن الوقائع، كما استمعت لعدد من ضحايا المتهمين بعد أن تعرفوا عليهم وعلى المسروقات. تلقى ضباط مباحث قسم شرطة السيدة زينب، معلومات بأن "محمد ج ف " 30 سنة، عاطل، و"عادل ح ب" 29 سنة، عاطل، يكونان تشكيلا عصابياً تخصص نشاطه الإجرامى فى سرقة المواطنين بأسلوب "انتحال صفة رجال الشرطة"، وأنهما وراء ارتكاب العديد من الحوادث. تم إعداد الأكمنة اللازمة، وتمكن ضباط مباحث القسم من ضبطهما أثناء استقلالهما السيارة رقم ى هـ 5269 ماركة رينو لوجان مستأجرة من معرض سيارات، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب 3 حوادث سرقة بذات الأسلوب، والاستيلاء على مبلغ 2100 جنيه من المواطن "تامر م ف" 49 سنة، عامل، والاستيلاء على مبلغ 3400 جنيه من المواطن "سيد ع س" 41 سنة، عامل، والاستيلاء على مبلغ 2000 جنيه من المواطن "سلامة ع م" 45 سنة، عامل. كما تم بإرشادهما ضبط مبلغ 5000 جنيه، واعترفا أمام اللواء محمد منصور مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، أنها من متحصلات نشاطهما الإجرامى، وباستدعاء المجنى عليهم تعرفوا على المتهمين واتهموهما بسرقتهم، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأحالهما اللواء خالد عبد العال مدير امن القاهرة، إلى النيابة العامة التى تولت التحقيق والتى امرت بما سبق.