لقى فردا شرطة مصرعه، وأصيب ضابطان وفرد شرطة و3 متهمين فى حادث انقلاب سيارة بالسويس، وتم نقل المصابين إلى مستشفى السويس العام والسويس العسكرى، والمتوفين للمشرحة.

وقال مصدر أمنى، إن المتوفين هما "حسين عبد الله" 50 عامًا- أمين شرطة بالتنفيذ، و"محمد رمضان" 25 عامًا أمين شرطة.

فيما أصيب "أمجد شريف على" 30 عامًا معاون مباحث، "السيد محمد طاهر" 30 عامًا أمين شرطة، "خير نبيل" 35 عامًا شرطى، "أحمد رمضان محمود" 30 عامًا مخبر سرى، و"أحمد جمال راضى" 25 عامًا مخبر.

كان اللواء مصطفى شحاتة، مدير أمن السويس، قد تلقى إخطارا من مأمور قسم الجناين، وتبين أن ضابطين وفردى شرطة خرجوا مستقلين سيارة ربع نقل، فى مهمة عمل كانت حملة لضبط 4 هاربين من تنفيذ أحكام جزئية.

وأوضح المصدر، أن الحملة الأمنية تمكنت من ضبط الهاربين الأربعة، وعادوا إلى قسم الجناين، بعدما وضعوا متهما فى كابينة السيارة بين الضابطين، بينما مكث فردا الشرطة والثلاثة الآخرون الهاربون فى صندوق السيارة.

وأثناء مرور السيارة بطريق السويس - الإسماعيلية القديم، قبالة قرية أبو عارف، مال المتهم على الضابط قائد السيارة، فانحرفت عجلة القيادة فى يديه، ما تسبب فى انقلاب السيارة.