وقع اليوم المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور/ ناصر القحطاني مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية مذكرة تفاهم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمنظمة العربية للتنمية الإدارية لدعم سبل التعاون بين الوزارة والمنظمة وتبادل الخبرات والاستفادة من تجارب ومبادرات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية لتعزيز تكنولوجيا المعلومات في المؤسسات الحكومية ونشرها في الدول العربية.
وصرح المهندس ياسر القاضي بأن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أصبحت من أهم الأدوات التي تلعب دوراً رئيسياً في تحقيق التنمية المستدامة في كافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية للدولة، ومن هذا المنطلق تهدف الخطة الاستراتيجية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى المساهمة في دعم وتطوير المنظومة الإدارية في مختلف قطاعات الدولة لإحداث نقلة نوعية في مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بما يتوافق مع المعايير الدولية؛ وأكد سيادته “لذلك نتطلع من خلال هذه الاتفاقية إلى التعاون في تحقيق التنمية التكنولوجية والإدارية لتشمل مصر وكافة الأقطار العربية بما يخدم قضايا التنمية الشاملة والتحول إلى اقتصاديات المعرفة.
هذا وتنص بنود مذكرة التفاهم على التعاون بين الجانبين في عقد برامج تدريبية وبرامج تنمية للقدرات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ونظم الإدارة الحديثة، والتعاون في مجال عقد مؤتمرات وندوات مشتركة بين المنظمة والوزارة، ودعوة الدول العربية للمشاركة فيها بهدف تبادل الإمكانات والتفاعل مع الخبراء في الدول العربية لتحقيق أقصى فائدة ممكنة لجميع الدول المشاركة.