ارتفعت حصيلة ضحايا التفجير الذي وقع بواسطة سيارة مفخخة قرب مقر إقامة الرئيس الصومالي في العاصمة مقديشو، في وقت سابق اليوم/الثلاثاء/، إلى 15 قتيلاً.
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) أن الانفجار أسفر أيضًا عن إصابة أكثر من 20 شخصًا، بينهم أحد وزراء الحكومة.
وتبنت حركة الشباب الهجوم الذي وقع بسيارة مفخخة أمام فندق بالقرب من القصر الرئاسي بالعاصمة مقديشو.