استقبل السفير أسامة المجدوب مساعد وزير الخارجية لشئون دول الجوار اليوم الثلاثاء ، السيد قونغ شياوشنغ مبعوث الصين الخاص لقضية الشرق الأوسط لتبادل الآراء حول القضية الفلسطينية وكذا بحث سبل تعزيز عملية السلام في الشرق الأوسط.
وصرح المجدوب ،بأن المبعوث الصيني استعرض خلال اللقاء التطورات التي شهدها الملف الفلسطيني خلال الفترة الأخيرة، مشيدا بالجهود المبذولة من قبل الدولة المصرية بالنظر للثقل الإقليمي التي تتمتع به بما يؤهلها للتأثير بفاعلية في ملف الصراع، ومشيرا الى تطلع بلاده إلى استمرار الجانب المصري في لعب دور إيجابي في الملف الفلسطيني بالمستقبل.
كما أكد شياوشنغ على موقف بلاده الثابت إزاء الملف الفلسطيني والذي يهدف الى تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني والوصول الى حل عادل وشامل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
ومن جانبه، تطرق مساعد وزير الخارجية لشئون دول الجوار ، إلى الجهود المصرية المتواصلة الرامية لدفع عملية السلام، وتحقيق المصالحة الفلسطينية، مشيرا الى الدعوة التي أطلقها الرئيس السيسي في هذا الصدد، بالإضافة إلى زيارة وزير الخارجية سامح شكري إلى كل من رام الله وتل أبيب لبحث سبل بناء الثقة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، ومؤكدا على أهمية التنسيق مع الشركاء الفاعلين في الملف لإيجاد حل شامل ودائم للقضية الفلسطينية.