وصل أكثر من 460 مهاجرا ولاجئا إلى الجزر اليونانية قادمين من تركيا يوم الثلاثاء وهو أعلى مستوى منذ أسابيع على الرغم من اتفاق أبرمه الاتحاد الأوروبي مع أنقرة في مارس يقضي بإغلاق هذا المسار أمام المهاجرين.
وسجلت السلطات اليونانية وصول 462 مهاجرا بين صباح يومي الاثنين والثلاثاء ارتفاعا من 129 مهاجرا في اليوم السابق. ودخل معظمهم من جزيرتي ليسبوس وكوس في بحر إيجه.
والأرقام ضئيلة بالمقارنة مع الذين يحاولون الوصول إلى إيطاليا قادمين من افريقيا وهي أقل كذلك من آلاف كانوا يصلون إلى اليونان يوميا الصيف الماضي. وقال حرس السواحل الإيطالي إنه أنقذ نحو 6500 مهاجر قبالة الساحل الليبي يوم الاثنين.
لكن الأعداد تشير إلى أن تدفق المهاجرين لا يزال مطردا بعد خمسة أشهر من إبرام الاتفاق. وبموجب الاتفاق يعاد من يصلون إلى اليونان دون وثائق اعتبارا من يوم 20 مارس إلى تركيا ما لم يتقدموا بطلب لجوء ويقبل طلبهم.
وتقول اليونان إنه تمت إعادة 482 مهاجرا بموجب الاتفاق حتى الآن إلى تركيا ولم يطلب أي منهم اللجوء. ولم تجر إعادة أي شخص رفض طلبه اللجوء.
وتقول المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن معدل الوافدين من تركيا إلى الجزر اليونانية بلغ 100 يوميا في أغسطس آب ارتفاعا من 60 في يوليو .