قال الخبير الاقتصادي محسن عادل ، فى تصريح خاص لـ " انفراد " أن سعر الدولار من المتوقع أن يستقر بعد مرور 3 شهور من التعويم حتى يكون سوق الصرف استقر نوعاً ما فى أسعار الصرف بعد وصول الدولار إلى مرحلة التوازن وعودة السوق المصرفى إلى حالته الطبيعية وعدم وجود اعتمادات مستندية غير متأخرة .

وأضاف الخبير الاقتصادى، أنه من المتوقع خلال الأسبوعين المقبلين أن تبدأ البنوك المصرية تغطية الاعتمادات المتأخرة من السلع الأساسية وغير الأساسية مثل مستلزمات إنتاج الأدوية والطاقة والبترول مؤكدأ على أنه حاليا يوجد ما يقرب حوالى 17 قائمة أمام البنوك لاستيراد السلع الأساسية وغير الأساسية وهذا ما يؤدى إلى حدوث توازن فى السوق المصرفى .

وأشار محسن عادل، إلى أنه فى حالة الوفاء بقوائم الاعتمادات المستندية والمتأخرة سوف يقل الطلب على الدولار ،مشيراُ إلى أنه من المتوقع أن يصل الدولار بعد 3 شهور إلى 12 جنيه.