حذر نائب عمالي بريطاني اليوم الثلاثاء من أن العمال قد ‏يخسرون العديد من حقوقهم عقب الخروج من الاتحاد الأوروبي إذا لم تمرر الحكومة ‏قوانين جديدة لحمايتهم.‏
وترأس وزير الأعمال السابق بحكومة الظل تشوكا أومونا من قبل مجلس العموم بالبحث في ‏قوانين الاتحاد الأوروبي التي تعزز حقوق العمال.‏
وكتب أومونا، رئيس لجنة مراقبة التصويت على الخروج، التي تدقق في ادعاءات نشطاء ‏الخروج، إلى رئيسة الوزراء، محذرا من أن الفشل في حماية هذه الحقوق ستصل إلى درجة ‏‏”خيانة العمال البريطانيين”.‏
ودعا أومونا تيريزا ماي لتأكيد قيام الحكومة باتخاذ إجراءات لضمان بقاء جميع حقوق العمال ‏التي تعتمد حاليا على قانون الاتحاد الأوروبي عن طريق إصدار تشريعات جديدة إذا لزم ‏الأمر.‏
كما يطالب النائب العمالي بمراجعة كاملة لجميع الحالات التي تكون فيها القرارات من قبل ‏محكمة العدل الأوروبية لصالح حقوق العمال البريطانيين، والالتزام بضمان إبقاء هذه الأحكام ‏بعد الخروج من التكتل، إضافة إلى رغبته من رئيسة الوزراء إبداء دعم بريطانيا الكامل ‏لقانون المساواة لعام 2010.‏